قصة نجاح سيد في فقد 100 كجم

قصة نجاح سيد في فقد 100 كجم بعد تحويل مسار المعدة بالمنظار

عدد من قصص النجاح بعد عمليات انقاص الوزن

دكتور احمد النبيل مع عدد من قصص النجاح بعد عمليات انقاص الوزن

معلومات حول عملية تحويل المسار فى مصر

عملية تحويل مسار المعدة وتسمى ايضا بالمجازة المعدية وتعنى جراحة تحويل مسار المعدة هى واحدة من الجراحات التى تندرج تحت مسمى جراحات السمنة وهى احدى جراحات انقاص الوزن والتلخص من السمنة المفرطة عن طريق عمل قص المعدة بالمنظار وجعلها جزئين احدها اصغر من الاخر ويعتبر هو المعدة الجديدة والجزء الاخر والذى سوف يتم عزله هو الذى به الهرمونات الضارة وهرمون الجوع.

تحويل مسار المعدة
تحويل مسار المعدة

وبعد هذه العملية بتم تحويل مسار المعدة من اجل خفض معدل الامتصاص فى الجسم حتى يصبح قليل جدا من اجل انقاص الوزن بشكل كبير جدا , بالاضافة الى هذه الجراحة واعنى تحويل المسار سوف تجعل من مرض السكر مجرد خيال إذ انها تعالج السكر نهائيا من خلال خفض معدل الامتصاص.

عملية تحويل مسار المعدة هى عملية نسبة خطورتها مرتفعة بالاضافة الى انها تعتبر عملية معدقة للغاية وهذا لانه يتم فيها قص المعدة وعمل قص للامعاء ايضا بالاضافة الى اعادة توصيل مرة اخرى للامعاء

وتعد هذه العملية من اعقد واخطر جراحات انقاص الوزن وعلاج السمنة المفرطة وبالتالى كان لابد من وجود حل لهذا الامر وهذا الحل كان هو التعديل على تلك العملية بحيث يتم قص المعدة وعمل تغيير لمسار الامعاء بدون اى قطع فى الامعاء وتسمى تلك العملية بأسم عملية تحويل مسار المعدة المصغر وهى اقل خطورة من عملية تحويل مسار المعدة القديمة والتى تعد من اعقد عملية جراحية لانقاص الوزن وعلاج الامراض التابعة للسمنة مثل امراض القلب والضغط والسكرى , عملية تحويل مسار المعدة كانت تمارس فى السنوات القليلة الماضية بل وهناك من يقوم بأجرائها فى وقتنا الحاضر.

وتكمن خطورة عملية تحويل مسار المعدة فى تعقيدها وفى حالة سوء الامتصاص التى يصل اليها الجسم والتى تجبر المريض على تناول فيتامينات خارجية مدى الحياة من اجل تعويض المفقود منها نهيك عن المضاعفات التى قد تحدث للمرضى الذين قد لايتحملونها وهذا لان العملية بشكل عام تعتبر عملية صعبة للغاية . 

عمليات تحويل المسار
عمليات تحويل المسار

لكن عملية تحويل مسار المعدة المصغر تعتبر هى البديل الامثل لعملية تحويل مسار المعدة القديمة وهذا لانها ليست معقدة او نسبة خطورتها مرتفعة كما كانت فى سابق عهدها , بل واصبح سوء الامتصاص الى حد ما معتدل بخلاف اول الامر وبالتالى فأن المريض لايحتاج الى تناول فيتامينات مدى الحياة وانما قد يتناولها لمدة سنة او اقل مع العلم ان الامر متروك للطبيب فهو وحدة من يحدد ما الذى ينبغى على المريض تناوله وكم من الوقت يظل يتناوله بناءا على التحاليل والاشعات الطبية.

عملية تحويل مسار المعدة الغرض شيئين الاولى هى تقليل كمية الطعام التى يتناولها الفرد بالاضافة الى تقليل درجة امتصاص الجسم ولتحقيق الغرض الاول لابد من تكميم المعدة او قصها من اجل تقسيمها والحصول على جيب صغير او معدة صغيرة تكون متصلة بالمرئ لاستقبال الطعام ويتم توصيلها من الجانب الاخر بالامعاء الدقيقة بعد حوالى 2 متر تقريبا منها وهذا يجعل عملية الامتصاص تقل بنسبة كبيرة وبالتالى فان النتيجة تكون كالتالى فى حالة تناول المريض للطعام بعد اجراء العملية:

يتم تناول الطعام ومن ثم ينزل الطعام الى المعدة الجديدة والتى تعتبر جيبا صغيرا جدا وتنتقل بعد ذلك الى الامعاء الدقيقة والتى يتم فيها عملية الهضم من خلال انتقال العصارة الصفراوية من الجزء الاكبر من المعدة والذى لم يتم ازالته بعد قص المعدة لانه فى الاساس هو الذى يستقبل العصارة الصفراوية الهاضمة وبعد انتقال العصارة الهاضمة الى الامعاء تتقابل مع الطعام لتتم عملية الهضم فى الامعاء الدقيقة وبالطبع هذا على اثنين متر من الامعاء مما يعنى تقليل درجة الامتصاص وبالتالى حالة من سوء الامتصاص مما يعنى علاج مرض السكر ..

عمليات تحويل المسار
عمليات تحويل المسار

وفى هذه الحالة فأن الجسم سوف يصل اليه نسب قليلة جدا من السعرات الحرارية اللازمة للقيام بالوظائف الاساسية غير ان الجسم يفقد 50 % تقريبا من الوزن الزائد فى خلال اول ثلاثة اشهر وبعد الاشهر الثالثة الاولى تقل خسارة الوزن تدريجيا الى ان يصل الجسم الى مرحلة الثبات على وزن معين.

ويظل الجسم على هذا الوزن مدى الحياة لايزيد وزنه ابدا بخلاف انواع اخرى لانقاص الوزن والتى منها عملية بالون المعدة والتى ربما يزيد الجسم كذلك الامر بالنسبة فى عملية شفط الدهون بعدها ويعود الى ما كان عليه فى السابق بل وربما يصاب بالسمنة المفرطة مرة اخرى وهذا يتطلب من المريض ان يسير على نظام غذائى بعد اجراء عملية البالون حتى يستمر على الوزن المناسب الذى حصل عليه.

عملية تحويل مسار المعدة المصغر 2019

عملية تحويل مسار المعدة المصغر تعتبر احد عمليات تحويل المسار والتى هى فى الاساس لعلاج السمنة المفرطة وتم اكتشاف بعد ذلك انها تعالج مرض السكرى
ويذكر ان عملية تحويل مسار المعدة المصغر هى تحديث لعملية تحويل مسار المعدة والتى تعتبر العملية الاقدم فى جرحات طب السمنة حيث كانت عملية تحويل مسار المعدة من اعقد عمليات جراحات السمنة

تحويل مسار المعدة
تحويل مسار المعدة

بل وكانت تسبب مضاعفات كثيرة وهذا نظرا لانها تحتاج الى نظام غذائى معين وفيتامينات لابد ان يسير عليها المريض طيلة حياته  لتعويض الفقد الذى يحدث من جراء سوء الامتصاص الذى يؤدى الى عدم امتصاص الحديد والكالسيوم وفيتامين “ب” , بل كان هناك بعض مرضى السمنة الذين لا يتحملونها وكانت تسبب لهم الوفاة والعياذ بالله.
الجديد فى عملية تحويل مسار المعدة المصغر هو انها ليست معقدة مثل عملية تحويل مسار المعدة القديمة بل تتميز بسهولتها حيث انها تتم على خطوة واحدة وليست خطوتين كما فى العملية القديمة بل يتم تصغير المعدة وتحويل مسارها فى خطوة واحدة ومن خلال توصيلة واحده وبدون قطع فى الامعاء الدقيقة كما يحدث فى عملية تحويل مسار المعدة.
وفى هذه الحالة سوف يمر الطعام او الشراب من الجزء العلوى (المعدة الجديدة) الى اخر الامعاء الدقيقة (تقريبا بعد حوالى متر الى اثنين متر منها) مما يعمل على تقليل درجة امتصاص الجسم للطعام بشكل كبير جدا , وهذا بدوره يساعد على انقاص الوزن والجديد انه يعمل على علاج مرض السكر من النوع الثانى.

مضاعفات عملية تحويل مسار المعدة المصغر

اما بالنسبة للمضاعفات فهى قليلة جدا بل تكاد تكون مساوية لمضاعفات موازية لعمليات جراحية اخرى يجريها الناس فى العادة مثل الزائدة وغيرها.
واما بالنسبة للنتائج , فأن عملية تحويل مسار المعدة المصغر تحقق مثل النتائج التى تحققها عملية تحويل مسار المعدة القديمة بل وبمعدل نسبة خطورة اقل بكثير.
حيث اصبحت عملية تحويل المسار المصغر هى احدى طفرات جراحات طب السمنة فى العصر الحديث.

مميزات عملية تحويل مسار المعدة المصغر

وفى هذا الجانب فأن المميزات تشمل فقدان مرضى السمنة للشهية بعد اجراء العملية بل ويشعر بعدم الرغبة الشديدة فى تناول الطعام بخلاف ما كان يحدث معه فى السابق , بل ربما القليل من الطعام يشعره بالشبع ويجعله لا يتناول الطعام مرة اخرى فى يومه الابعد عدة ساعات وهذا نظرا لصغر معدته (المعدة الجديدة).
ومن مميزات عملية تحويل مسار المعدة المصغر ان مريض السمنة سوف يفقد ما يقارب 50 % من وزنه فى خلال مدة تصل الى ثلاثة اشهر وهذا الامر يختلف من مريض الى اخرى اختلاف بسيط جدا
غير ان معدل فقدان الوزن كما قلنا يصل الى 50% ويستمر انقاص الوزن بعد الثلاثة اشهر الاولى الى ان يصل لمرحة التثبيت فى خلال مدة تصل الى سنة يفقد خلالها المريض ما يصل الى مائة بالمائة من وزنه الزائد ويستمر طيلة حياته على وزن معين يثبت جسمه عنده.
ويمكن اجراء عملية تحويل مسار المعدة المصغر فى جميع الاعمار بالاضافة الى ان العملية لا تتعارض معى مرضى القلب والضغط والسكر وهذا لان تلك الامرض كان السبب فيها اصلا هو السمنة المفرطة وبالتالى فأن الحاجة الى اجراء الجراحة فورا اكثر مما كانت عليه من قبل وهذا من اجل التخلص من تلك الامراض التى تحدثها السمنة المفرطة بسبب زيادة الدهون والتى تحتاج كلا منها الى دواء وعلاج معين , لكن وبعد اجراء العملية يتم الشفاء من تلك الامراض تدريجيا الى ان تختفى من حياة مرض السمنة.
المتابعة مع الطبيب المعالج: ويذكر انه من المهم جدا المتابعة مع الطبيب المعالج لمدة تصل الى ثلاثة اشهر او اكثر حتى يتأكد الطبيب من انه لا توجد اى مضاعفات للعملية ثم تتم المتابعة سنويا مع الطبيب المعالج , ويجب على المريض ان يتبع نظام فيتامينى متقطع حيث يجب على المريض تناول فيتامينات الحديد والكالسيوم وفيتامين (ب) لفترة معينة من الوقت الى حين يتأكد الطبيب ان جسمك لا يحتاج اليها وهذا من اجل عدم حدوث اى مضاعفات ناتيجة عن نقص تلك الفيتامينات.