سحب الدهون من الجسم

شفط الدهون بدون الم

شفط الدهون من اشهر العمليات التى تشتهر بأسم عملية شفط الدهو او مص الشحم او سحب الدهون من الجسم وتجعل القوام متناسق بشكل افضل مما كان عليه وتعد عملية شفظ الدهون واحدة من العمليات الشبة جراحية , ففى مقالات اخرى تعرفنا على جراحات السمنة وقلنا بأنها تحتوى على عمليات جراحية واخرى غير جراحية وذكرنا العمليات الجراحية وتكلمنا عنها بأستفاضة كبيرة.

وفى هذا المقال سوف نتكلم عن العمليات الشبة جراحية والتى منها عملية شفط الدهون وللعلم هناك عمليات اخرى غير جراحية بالمرة وتعمل على انقاص الوزن على الفور ومن تلك العمليات عملية بالون المعدة والتى تتم عن طريق منظار الفم وتعمل على سد الشهية وتضييق مساحة المعدة مما يجعلها تساعد على انقاص الوزن بشكل قوى جدا.

شفط الدهون
شفط الدهون

كيف تتجمع الدهون فى الجسم ؟!

الدهون مهمة جدا وزلامة لبقاء الفرد على قيد الحياة !!!
نعم هذا الامر صحيح فالدهون لها فوائد عديدة ولها اضرار ايضا فى حالة زيادة الدهون عن الحد المطلوب للجسم بالاضافة الى ان الدهون تنقسم الى عدة اقسام منها الدهون المشبعة والغير مشبعة الخ

وللاجابة على السؤال السابق لابد من ان نفهم ماذا يتم بداخل الجسم فى حالة تناول الدهون او الطعام بشكل عام.

فى حالة تناول الطعام الذى يحتوى على سعرات حرارية بنسب كبيرة يقوم الجسم بأخذ ما يريده من اجل اتمام الوظائف الحيوية الهامة مثل التنفس وضخ الدم والتشغيل الاعضاء الداخلية وهذه الكمية من السعرات الحرارية ليست كبيرة بل تعتبر بنسب صغيرة لكن ما يحدث ان الجسم بعد ان يأخذ تلك الكمية المطلوبة من السعرات الحرارية يقوم بتخزين الباقى او استخدامة على حسب حالة الجسم , فأن كان الجسم فى حالة شغل (حركة) او بذل مجهود او ممارسة اى انشطة رياضية فأن الجسم فى هذه الحالة يقوم بإستنفاذ ما بقى من سعرات حرارية على شكل طاقة يعطيها للجسم لقوم الجسم بأستخدامها فى هذا النشاط او المجهود الذى يبذله وتعتبر هذه الحالة من افضل الحالات التى تتخلص من الدهون وهذا لحرقها اول بأول قبل ان تتكون حتى فى الجسم.

لكن فى حالة ان لم يكن الجسم فى حالة نشاط بدنى او اى بذل للمجهود او حتى عدم ممارسة اى انشطة رياضية فأن الجسم لا يحتاج الى اى طاقة اضافية فوق التى اخذها للقيام بوظائفه الاساسية وبالتالى فانه يقوم بتخزين تلك السعرات الحرارية على هيئة دهون لحين استخدامها فى وقت اخر يكون الجسم فيه انشط من هذا الوقت او يبذل مجهود اكثر ؟!!!

لكن للاسف لايحدث مثل هذا ابدا والسبب فى هذا الامر هو ان الجسم كل مره يقوم بتخزين الطاقة او السعرات الحرارية على هيئة دهون والمرة تلى المرة تلى الاخر حتى نجد اكوام من الشحوم بداخل اجسامنا وعلى الارداف والزراعين والبطن والفخذين الخ…

والمشكلة الكبرى هى الاستمرار فى تناول اطعمة ذات سعرات حرارية كبيرة مثل الحلويات والسكريات والمواد التى دهون او اللحم الذى يحتوى على نسب كبيرة من الشحوم او الشيكولاته الخ..

فى حين ان نشاطهم البدنى اقل بكثير مما يعنى تراكم المزيد من الدهون حتى يحدث لهم والعياذ بالله الاصابة بالسمنة المفرطة وياليت الامر يقف عند هذا الحد بل يستمر الجسم فى تخزين الدهون على ما كان من قبل من دهون وتأتى المصيبة الاكبر والعياذ بالله وهى اصابة مرضى السمنة بأمراض السمنة مثل امراض القلب والضغط والسكر وتصلب الشرايين وغيرها وغيرها من امراض ترافق السمنة والعياذ بالله.

وفى هذه الحالة لا يصبح الرجيم او الرياضة من الامور التى قد تجدى نفعا يوما من الايام ولكن غالبا تفشل تلك الطرق التقليدة فى القضاء على السمنة المفرطة.

فما حدث وبنيته فى اشهر وسنوات ليس من السهل هدمه فى يوم وليلة فقد يستغرق العلاج بالطرق التقليدية مثل الرجيم والرياضة وقت اكثر من الذى استخدمته لتزيد الى هذا الزيادة الكبيرة التى جعلتك تصاب بالسمنة.

وبالتالى فان الحل يكمن فى جراحات السمنة والتى تعمل على انقاص الوزن بالتدخل الجراحى مما يعنى انقاص الوزن بشكل اسرع واكثر فاعلية وبالتالى العلاج من تلك الامراض المزمنة المترافقة مع السمنة.

ومن تلك الجراحات عملية تحويل مسار المعدة وعملية بالون المعدة (غير جراحية بالمرة) وعملية شفط الدهون (شبه جراحية) وغيرها الكثير من الجراحات مثل عملية تكميم المعدة وعمليات تحويل المسار الخ.

ولعل الجدير بالذكر ان نتحدث عن الدهون الداخلية والخارجية .. فكما نعلم ان الدهون فى جسم الاسنان تتكون فى عدة اماكن مختلفة من الجسم فأنها ايضا تكون دهون داخلية ودهون خارجية

  • الدهون الخارجية هى تلك الدهون الظاهرة لنا مثل الدهون على الادراف او الدهون على الذراعين او الدهون على الفخذين وغيرها من اماكن الجسم.
  • الدهون الداخلية هى تلك الدهون على الاعضاء الداخلية من الجسم والتى تعد من اخطر انواع الاماكن التى تتراكم عليها الدهون مثل الكبد وغيره من الاعضاء الداخلية للجسم.

وفى هذه الحالة فأن شفط الدهون لمن يعانون من زيادة مفرطة فى الوزن قد لا يناسبهم لان عملية شفط الدهون سوف تقوم بسحب الدهون الخارجية فقط !!!

وليت الدهون الداخلية على الاعضاء الداخلية مما يعنى استمرار الخطر الداهم على حياة مريض السمنة وبالتالى لابد من عملية جراحية او غير جراحية لازالة الدهون نهائيا من الجسم سواء داخليا او خارجيا مما يعيد للانسان صحته مره اخر ويبعد عنه اى خطر من جانب السمنة او الامراض المترافقه معها.

والخلاصة ان عملية شفط الدهون لا تحتاج الاشخاص المصابون بالسمنة المفرطة او من لديهم اوزان كبيرة للغاية بل قد يجريها اصحاب الاوزان المتوسطة من اجل تنسيق القوم او شد الترهلات الخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *